حكومة دبي

هيئة الطرق والمواصلات

English
موقع حكومة دبي الالكترونية
الخدمات الالكترونية عن الهيئة موقع الهيئة الصفحة الرئيسية للمدونة
 تاكسي دبي تاكسي دبي  الترخيص الترخيص القطارات القطارات المرور والطرق المرور والطرق المواصلات العامة المواصلات العامة النقل البحري النقل البحري


المدونة الرسمية لهيئة الطرق و المواصلات


الاثنين، 26 يوليو، 2010

هيئة الطرق والمواصلات تعلن ساعات تشغيل مترو دبي والمواقف الخاضعة للرسوم في شهر رمضان

الطاير: الفترة المسائية للمواقف الخاضعة للرسوم تبدأ من الساعة 7 مساءً وحتى 12 ليلاً

تمديد ساعات عمل المترو حتى الواحدة بعد منتصف الليل


أعلن سعادة مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات بدبي، ساعات تشغيل خدمة مترو دبي في شهر رمضان المبارك، حيث ستبدأ الخدمة من الساعة السادسة صباحا وحتى الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، طيلة أيام الأسبوع باستثناء يوم الجمعة، حيث ستبدأ الخدمة من الساعة الثانية ظهراً، وحتى الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، كما أعلن سعادته تعديل أوقات العمل في نظام المواقف الخاضعة للرسوم خلال شهر رمضان المبارك، حيث ستبقى الفترة الصباحية على حالها السابق من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الساعة الواحدة ظهرا، على أن تبدأ الفترة المسائية من الساعة السابعة مساءً وحتى الساعة الثانية عشرة منتصف الليل، مع الحفاظ على عدد الساعات الخاضعة للرسوم نفسه في الفترة المسائية دون أي زيادة.

وأكد سعادة رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي، حرص الهيئة على تقديم أفضل الخدمات للجمهور من مستخدمي وسائل النقل والمواصلات، بالشكل الذي يلبي رغبات وحاجات العملاء، مشيرا إلى أن تحديد ساعات تشغيل مترو دبي في شهر رمضان المبارك جاء بعد استطلاع لآراء الجمهور ومستخدمي المترو حول أوقات تشغيل المترو، كما جاء بعد دراسة شاملة لحركة التنقل في الإمارة في الشهر الفضيل، وساعات العمل الرسمية في مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص، وكذلك حركة الجمهور، التي ترتفع وتيرتها بعد الإفطار وصلاة التراويح، وتستمر حتى ساعات متأخرة من الليل.
وحول ساعات عمل المواقف الخاضعة للرسوم في شهر رمضان المبارك، قال سعادة مطر الطاير: إن تعديل ساعات العمل في الفترة المسائية، جاء لتخفيف العبء على مستخدمي المواقف في فترة ما بعد الظهيرة وحتى موعد الإفطار، حيث تم إعفاء المواقف من الرسوم من الساعة الواحدة ظهرا وحتى الساعة السابعة مساءً، على أن يتم تطبيق نظام التعرفة من الساعة السابعة وحتى الثانية عشرة منتصف الليل، وذلك بهدف تنظيم عملية استخدام المواقف، مشيرا إلى أن حركة الجمهور في الأسواق والمناطق التجارية في شهر رمضان المبارك تتحول من فترة النهار إلى فترة ما بعد الإفطار، وعليه كان لا بد من قرار يوازي حركة النشاط التجاري في الإمارة ويضمن توفر المواقف للجمهور خلال فترة ما بعد الإفطار، لتنظيم الحركة المرورية في جميع مناطق الإمارة، والحد من الاستغلال السلبي للمواقف، وضمان سهولة الحصول على المواقف في فترات الذروة التجارية في الشهر الكريم.

الثلاثاء، 20 يوليو، 2010

هيئة الطرق والمواصلات تعلن عن تشغيل التاكسي المائي

الطاير: التعرفة تتراوح بين 50 إلى 570 درهم للرحلات العادية و400 درهم في الساعة للرحلات السياحية

أعلن سعادة مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات، عن تشغيل خدمة التاكسي المائي بعدد خمس "تكاسي" اعتباراً من يوم الأربعاء، وسيتم توفير الخدمة حسب الطلب من الساعة العاشرة صباحاً، وحتى الساعة العاشرة مساءً، وذلك عبر الاتصال على الرقم المجاني 8009090، والانتظار في المحطة المتفق عليها للركوب على متن التاكسي المائي، أما عملية النزول فتتم حسب رغبة الشخص في أي موقع من مواقع محطات التاكسي المائي، كما يمكن استئجار التاكسي المائي للأغراض السياحية في خور دبي والمناطق الساحلية.
وقال الطاير: تعتمد تعرفة استخدام التاكسي المائي على طول ونوع الرحلة، حيث تبلغ تعرفة الرحلة السياحية 400 درهم للساعة الواحدة للتاكسي الواحد، فيما تتراوح تعرفة الرحلة العادية بين 50 درهماً لأقرب محطتين هما محطتي حديقة الخور(أ ، ب)، وتصل إلى 570 درهما، للرحلة بين ابعد محطتين هما محطة دبي فيستيفال سيتي، ومحطة فندق ومنتجع جبل علي للقوارب واليخوت.
وأضاف: تغطي خدمة التاكسي المائي 18 موقعاً على خور دبي والمناطق الساحلية للإمارة المرتبطة بالفنادق والأندية البحرية والمواقع السياحية، وتشمل محطات الممزر، وسوق ديرة القديم، والسبخة، وبني ياس، ودبي فيستيفال سيتي، والشندغة، وبر دبي، والفهيدي، والسيف، ومحطتي حديقة الخور (أ ، ب)، وقرية البوم السياحية، وشاطئ جميرا المفتوح، وحديقة شاطئ جميرا، وفندق شاطئ جميرا، ودبي مارينا، وفندق ومنتجع جبل علي، وفندق اتلانتس، مشيرا إلى أن عدد المواقع سيشهد نمواً بإضافة مواقع جديدة في الفترة القادمة مثل فندق ميريديان - الميناء السياحي، وفندق رويال ميراج.
وأوضح سعادة رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للهيئة أن التاكسي المائي يتميز بتصميمه الانسيابي الذي يجمع بين الشكل التقليدي، وبين الحداثة المتمثلة في السقف المأخوذ من شكل محطات مترو دبي والاستفادة من أخر ما توصلت أليه التكنولوجيا الحديثة في هذا المجال، حيث تم تصنيعه من ألياف الكربون التي تتميز بقوتها ووزنها الخفيف، ويتميز التاكسي المائي بوجود هيكل ثنائي القاعدة منخفض الأمواج " Catamaran Low Wash" ، وسقف انسيابي، والتكييف المركزي ومقاعد مريحة أشبه بمقاعد درجة رجال الأعمال في الطائرات مزودة بشاشات كريستالية في المقعد من الخلف، مع خاصية رجوع المقاعد للخلف بـ 45 درجة وكذلك طاولة خاصة، ويتسع التاكسي المائي لـ11 راكباً بالإضافة إلى قائد القارب، مشيرا إلى انه روعي عند تصميم التاكسي المائي تلبية متطلبات ذوى الاحتياجات الخاصة، حيث تم تخصيص 20% من المقاعد لهذه الفئة، قابلة للطي لتوفير مساحة كافية تسهل دخول وخروج الكرسي المتحرك بسهولة ويسر دون أي عرقلة إضافة إلى الثبات بأمان في المقصورة.
وقال الطاير يبلغ طول التاكسي المائي 11 متراً وعرضه أربعة أمتار، فيما يبلغ وزنه تسعة أطنان، وتصل سرعته إلى 35 عقدة، ويتميز بوجود محركين صديقين للبيئة يعملان بالديزل بقوة 270 حصان، كما تم تزويده بأفضل أجهزة الأنظمة الملاحية المعتمدة من قبل المنظمة الدولية للبحار"IMO"، إضافة إلى تطبيق أعلى معايير الأمن والسلامة وفقاً لأفضل الممارسات الدولية "SOLAS".
وقال أن مشروع التاكسي المائي يأتي في إطار الدراسة الشاملة والخطة الإستراتيجية التي أعدتها الهيئة لتطوير أنظمة النقل البحري في إمارة دبي، وذلك لتلبية رغبات واحتياجات شريحة جديدة من المجتمع، وتغطية مناطق جديدة لم تكن مشمولة بنظام النقل البحري، مشيرا إلى أن عدد مستخدمي وسائل النقل البحري التي تشمل العبرات والباص المائي، بلغ في العام الماضي قرابة 17 مليون شخص، حيث تنقل العبرات يوميا حوالي 50 ألف شخص، فيما ينقل الباص المائي حوالي 1500 شخص.


الآراء الواردة في هذه المدونة تمثل رأي أصحابها, وليست بالضرورة رأي هيئة الطرق و المواصلات